::مغادرة 38 جريحاً من الجيش الوطني إلى مصر لتلقي العلاج        ::قرار جمهوري بتعيين "النوبة "قائداً لقوات الشرطة العسكرية و قائداً لقوات الشرطة العسكرية فرع عدن       ::غرفة الأرصاد بحضرموت تصدر بيان عن تطور مداري جديد       ::بن دغر يدعو روسيا للضغط على إيران .. وروسيا تجدد دعم الشرعية     

 

أخبار محلية

إشهار مؤسسة حقوقية بشبوة وإصدار أول تقرير لها يرصد أكثر 200 انتهاك للحوثيين في 2017

كتب : حضارم نت - متابعات 14/02/2018 07:48:23


أُشهرت أمس في مركز الشاعر يسلم بن علي الثقافي بمدينة عتق محافظة شبوة حفل إشهار لمؤسسة ضمير للحقوق والحريات بالمحافظة.


وخلال الحفل أوضح أمين عام المجلس المحلي بالمحافظة عبدربه هشلة ناصر، أن الدفاع عن الحقوق والحريات هي مهمة إنسانية وحقوقية ورسالة نبيلة يجب أن تكون لدى من يحملها القدرة على ممارستها بكفاءة وأن يكون ذو أخلاق عالية وثقافة قانونية جيدة وأن تكون لديه كذلك القدرة على معالجة ومواجهة أي قضايا حقوقية تخص حقوق الإنسان والانتهاكات التي يتعرض لها البشر بعيدا عن التجاذبات السياسية أو الايديولوجية أو المذهبية حتى يكتسب ثقة المجتمع والمؤسسات ذات العلاقة وطنيا وخارجيا.

وأكد أن الدفاع عن حقوق الإنسان في أي مجتمع هو واجب إنساني بغض النظر عن انتماءاته العرقية أو الدينية أو السياسية وبذلك تقع على الناشط الحقوقي أو المنظمات الحقوقية مهمة رصد وتوثيق الانتهاكات التي يتعرض لها الناس واجراء المقابلات معهم وتقديم نتائجها إلى الجهات الرسمية والقضائية والمنظمات المعنية بحقوق الإنسان لإنصاف المتضررين من أي انتهاكات على أن يلتزم الناشطين في هذا المجال بالحياد والموضوعية والتجرد من أي قناعات وان يمتلكوا الشجاعة الكافية لمواجهة تلك الإنتهاكات والتصدي لها والتزام السرية الكاملة وعدم إفشاء الأسرار المتعلقة بالضحايا والشهود ، متمنيا للمؤسسة الوليدة التوفيق والنجاح في نشاطاتها الإنسانية وان تكون رافدا فاعلا في الدفاع عن الحقوق والحريات بالمحافظة.

وأشار مدير عام مكتب الشئون الاجتماعية والعمل بالمحافظة عبدالحق صالح عبدالعزيز إلى أهمية المجال الذي ستعمل فيه مؤسسة ضمير للحقوق والحريات، متمنيا لها السير بثبات واخلاص من أجل تحقيق الأهداف المحددة في نظامها الداخلي، مؤكدا بأن مكتب الشئون الاجتماعية والعمل بالمحافظة سيعمل على إعادة النظر في وضع منظمات ومؤسسات المجتمع المدني الغير فاعلة في المحافظة والتي لا تقوم بواجبها المجتمعي بالشكل المطلوب .

من جانبه أوضح رئيس مؤسسة ضمير للحقوق والحريات ناصر القفان الخليفي، أن المؤسسة رصدت جملة من انتهاكات حقوق الإنسان التي قامت بها المليشيات الانقلابية العام الماضي 2017م خلال فترة تواجدها في مديريتي بيحان وعسيلان بالمحافظة، منوها في هذا الصدد إلى رصد 62 حالة قتل بين المواطنين وخمسين حالة إصابة ومائة وخمس حالات اعتقال وكذا تعرض ثمانية منازل لعمليات تفجير وتدمير وقصف من قبل المليشيات الانقلابية ، مؤكدا بأن المؤسسة ستعمل جاهدة من أجل تحقيق أهدافها وستركز في هذا الاتجاه على عمليات التدريب والتأهيل والرصد والتوثيق والتوعية والتثقيف في الجوانب المتعلقة بالحقوق والحريات الإنسانية .


حضر حفل الإشهار عدد من مستشاري المحافظة ومدراء العموم ونشطاء منظمات المجتمع المدني بالمحافظة .

لا تذهب وتتركنا نسعد بإعجابك بصفحتنا على الفيس بوك ... إضغط هنا



التعليقات