::مقتل قيادي حوثي في اشتباكات بينية في إب        ::رئيس هيئة الأركان يوجه بتفعيل الكلية العسكرية وكلية القيادة والأركان في عدن       ::التحالف العربي يعلن عن تعويض 116 حالة تضررت من عملياته في اليمن       ::نائب الرئيس يطلع على أوضاع المنطقة العسكرية السابعة     

 

أخبار محلية

قال إن إيقاف تفويج المعتمرين لن يتجاوز ثلاثة إلى أربعة أيام..

وكيل الأوقاف "القرشي": 131 ألف معتمر يمني وصدور 153 ألف تأشيرة منذ محرم وحتى اللحظة

كتب : حضارم نت ـ خاص 12/01/2019 15:20:45

قال وكيل وزارة الأوقاف والإرشاد اليمنية لقطاع الحج والعمرة، الأستاذ طارق القرشي، إن عدد المعتمرين من اليمنيين منذ مطلع شهر محرم الماضي وحتى اللحظة وصل إلى 131500 معتمر.

وذكر القرشي في تصريح خاص لـ"حضارم نت" أن عدد المعتمرين اليمنيين الذين دخلوا من منفذ الوديعة البري وعبر الطيران من شتى بلدان العالم حتى هذه اللحظة بلغ 131500 معتمر، فيما وصلت عدد التأشيرات الصادرة 153000 تأشيرة.

وأوضح أن موسم العمرة لهذا العام سينتهي في 15 من شهر شوال القادم.

وأشار إلى أن العمرة فتحت بعد انقطاع أربع سنوات، نتيجة الحرب التي شنتها مليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران، ونتج عنها التوقف الاضطراري للعمرة نظرا لصعوبة امتلاك البيانات الآمنة.

ولفت إلى أن الموافقة السعودية لفتح العمرة جاءت بعد متابعة وجهود من قيادة وزارة الأوقاف والحكومة الشرعية مع السلطات السعودية.

وبيّن أن باب العمرة فتح لليمنيين في رمضان الماضي، وبدأت الوزارة بعدد ستة آلاف معتمر.

وقال "فتحت العمرة مجددًا لأول مرة في تاريخ الجمهورية اليمنية وفي تاريخ أغلب الدول العربية، حيث حصل اليمنيين على تأشيرة العمرة في تاريخ واحد من شهر محرم الماضي.

وتوقع القرشي أن يرتفع أعداد المعتمرين اليمنيين في ظل التسهيلات المقدمة، من بينها التأشيرة الالكترونية، مؤكداً أن اليمن أول دولة على مستوى العالم تحصل على التأشيرة الالكترونية.

وشكر الوكيل الأشقاء في المملكة العربية السعودية على جهودهم وتسهيلاتهم لليمنيين لأداء العمرة.

وأشار إلى أن الإقبال الكبير لليمنيين على العمرة نتج عنها تدفق الآلاف، وبسبب الحرب اُعتبرت العمرة المتنفس الوحيد لليمنيين بعد الانقطاع الذي دام أربع سنوات.

وعن أسباب الازدحام والتكدس في منفذ الوديعة البري بمحافظة حضرموت، قال "إن نسبة 95% من المعتمرين يأتون عبر منفذ الوديعة الذي يعد الشريان الوحيد بسبب إغلاق المنافذ الأخرى نتيجة الحرب.

 وأضاف "شكلنا لجنة في المنفذ لمساعدة الجهات الرسمية العاملة فيه، للإشراف والمراقبة والمتابعة وتذليل الصعاب واعتمدنا جدول وشركات ناقلة مرخصة من وازرة النقل بمواصفات عالية وحديثة".


وبشان إعلان الوزارة التوقف المؤقت لعمليات تفويج المعتمرين وإصدار التأشيرات، بدء من غد الأحد، قال الوكيل القرشي، "اضطررنا لإيقاف التأشيرات وحركة المسافرين، بسبب عدم التزام بعض الشركات والاقبال الشديد المتزامن مع إجازة نصف العام، الذي نتج عنه تكدس كبير للمعتمرين، حتى ينتهي التكدس الذي يقدر 120 حافلة".

وتوقع أن لا يتجاوز التوقف ثلاثة إلى أربعة أيام.

ووجه القرشي الشكر للسلطة المحلية بحضرموت وشباب المحافظة على خدمتهم للحجاج ورعايتهم والخدمات التي تقدمها السلطة المحلية للتسهيل مرور المعتمرين.

لا تذهب وتتركنا نسعد بإعجابك بصفحتنا على الفيس بوك ... إضغط هنا



التعليقات